عبدالرحمن العرباوى
منتدى عائلة العرباوى بكفر الصارم القبلى مركز زفتى محافظة الغربية يرحب بكم دائما مع تحيات
عبدالرحمن عبدالرحمن العرباوى وكيل الوزارة رئيس مركز ومدينة زفتى وسمنود وقطور بالمعاش

عبدالرحمن العرباوى

عائلة العرباوى كفر الصارم القبلى مركز زفتى غربية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 معالم اسلاميه وتاريخيه في المدينة المنوره

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 1470
تاريخ التسجيل : 15/08/2007
العمر : 62

مُساهمةموضوع: معالم اسلاميه وتاريخيه في المدينة المنوره   السبت أبريل 26, 2008 11:47 am

معالم اسلاميه وتاريخيه في المدينة المنوره

أولا:
مســــــــــــــــــ قباء ــــــــــــــــــــــــــجد
مسجد قباء هو أول مسجد أسس على التقوى وأول مسجد بني في الأسلام.
وقد جاء في الحديث (من تطهر في بيته وأتى مسجد قباء فصلى فيه صلاة فله أجر عمرة).
وفي حديث آخر(من خرج حتى يأتي هذا المسجد يعني مسجد قباء فصلى فيه كان كعدل عمرة).
يقع هذا المسجد في الجنوب الغربي للمدينة المنوره ***** وله محراب ومنارة ***** ومنبر رخامي وفيه بئر تنسب لأبي أيوب الأنصاري ***** وفيه مصلى النبي() وكان فيه مبرك الناقه
ثانياً:
مســــــــــــــــــــــــ القبلتين ـــــــــــــــــــــــــــجد:
كان قبلة المسلمين منذ البعثة النبويه المباركه هي بيت المقدس الذي كانت اليهود تتوجه اليه في عباداتها.
وظل هذا المكان المقدس قبلة المسلمين طيلة ثلاثة عشر عاما يتوجهون اليه في عباداتهم وصلواتهم ***** وما إليها من الأمور التي يشترط فيها مراعاة القبلة.
وفي ظهر يوم الثلاثاء النصف من شهر شعبان من السنة الأولى للهجرة النبوية المباركة ***** أي بعد البعثة النبوية بثلاث عشرة سنة تحولت قبلة المسلمين من بيت المقدس إلى الكعبة الشريفة.
وسمي هذا المسجد بمسجد القبلتين لأن الصحابة صلو فيه صلاة واحدة إلى القبلتن.
يقع المسجد في الجنوب الغربي من بئر رومة قرب وادي العقيق وفوق رابية مرتفعة قليلا ***** ويبعد عن المسجد النبوي خمسة كيلو مترات بالأتجاه الشمالي الغربي.


ثالثاً:
مقبـــــــــــــــــ البقيع ـــــــــــــــــــــــــرة

(ان شاء الله ادفن فيها جنب بنت اختي الله يرحمه ):
على مر العصور ***** كان البقيع ذا منزلة خاصه ومميزة في قلوب وعقول المؤمنين المخلصين وهذه المنزلة تمثل احتراما وتكريما ووفاء لمن صنعوا تاريخ.
ومجد الإسلام حيث دفنوا في هذه البقعة فأصبحت مقبرة مقدسه تهفو إليها قلوب الذين يشتاقون إليها.
والبقيع هو المقبرة الرئيسيه لأهل المدينه المنورة منذ عهد الرسول() ***** ومن أقرب الأماكن التاريخية إلى مبنى المسجد النبوي حالياً
ويقع في مواجهة القسم الجنوبي الشرقي من سور المسجد النبوي وقد ضمت إليه أرض مجاورة.
تبلغ مساحته الحالية مائة وثمانين الف متر مربع.
يضم البقيع رفات الآلاف المؤلفة من أهل المدينة ومن توفي فيها من المجاورين والزائرين أو من نقل جثمانهم على مدى العصور الماضية وفي مقدمتهم الصحابة الكرام.
ويروى أن عشرة آلاف صحابي دفنوا فيه ***** ومنهم أمهات المؤمنين زوجات رسول الله () عدا خديجة وميمونه.
كما دفنت فيه ابنته فاطمة الزهراء ***** وابنه إبراهيم ***** وعمه العباس وعمته صفيه ***** وحفيده الحسن بن علي ***** وغيرهم كثير.
وقد وردت أحاديث عدة في فضل البقيع ***** وزيارة رسول الله() له والدعاء لمن دفن فيه ومنها أن رسول الله كان يخرج من آخر الليل إلى البقيع ***** فيقولالسلام عليكم دار قوم مؤمنين ***** وأتاكم ماتوعدون ***** غدا مؤجلون ***** وإنا إن شاء الله بكم لاحقون ***** اللهم اغفر لأهل بقيع الغرقد)
وورد عن النبي() أنه قال أنا أول من تنشق عنه الأرض يوم القيامة فأكون أول من يبعث ***** فأخرج أنا وأبو بكر وعمر إلى أهل البقيع فيبعثون ثم يبعث أهل مكة فأحشر بين الحترمين)
*الحترمين مدري شاكه بصحته لاكن بنقل لكم مثل اللي مكتوب عندي بالجوال*
من السنه أن يقول الزائر عندما يصل إلى البقيع (السلام عليكم دار قوم مؤمنين ***** وإنا إن شاء الله بكم لاحقون ’ اللهم اغفر لأهل البقيع الغرقد ***** اللهم اغفر لنا ولهم )

رابعاً:
جبــــــــــــــــــــــــ أحد ـــــــــــــــــــــــــــــل:
في التاريخ الإسلامي يمكن القول أن بعض الجبال كانت ومازالت شاهداً مهماً على حقب وأحداث تاريخية مهمة.
ومن هذه الجبال جبل أحد الذي أشتهر بالموقعة التاريخية التي وقعت عليه في السنة الثالثة للهجرة وسميت باسمه وهي غزوة أحد.
وجبل أحد من أهم المعالم الطبيعية وأظهرها في المدينة المنورة ***** ويقع في الجهة الشمالية منها وهو في الحقيقة سلسلة متصلة من الجبال يمتد من الشرق إلى الغرب ويميل نحو الشمال قليلاً.
يبلغ طوله سبعة كيلو مترات وعرضه مابين2و3 كيلو مترات.
وعندما تكون في أي مكان من المدينة النبوية وتتجه بنظرك إلى الشمال فإنك تشاهد على بعد خمسة كيلو مترات الجبل التاريخي الشهير.
وقد كان الرسول() يستأنس برؤيته عند قدومه إلا للمدينة النبوية ولأهل المدينة به ولع وحب ***** وهم يسمونه حن من باب التدليل.
ولجبل أحد مكانة كبيرة في نفس رسول الله()فقد وردت في فضله أحاديث عدة منها:
عن أبي عبس بن جبر مرفوعاًجبل أحد يحبنا ونحبه وهو من جبال الجنة).


خامساً:
مقبــــــــــــــــــــــ شهداء أحد ــــــــــــــــــــــــــــرة:
تقع مقبرة شهداء أحد في شمال المسجد النبوي وعلى بعد أربعة كيلو مترات منه.
وتضم بين جنباتها سبعين من أصحاب رسول الله () استشهدوا في معركة أحد وفي مقدمتهم عمه حمزة بن عبد المطلب وسيد الشهداء مصعب بن عمير وعبدالله بن جحش وحنظلة بن أبي عامر وعبدالله بن جبير وعمرو بن الجموح وعبدالله بن حرام رضي الله عنهم أجمعين.
وكان رسول الله () يتعهدهم بالزيارة بين الحين والآخر.
فعن طلحة بن عبيدالله رضي الله عنه قالخرجنا مع رسول الله  يريد قبور الشهداء حتى إذا أشرفنا على حرة واقم فإذا قبور فقلنا: يارسول الله أقبور إخواننا هذه قال: قبور أصحابنا فلما جئنا قبور الشهداء قال: هذه قبور إخواننا.
*رواه أحمد وأبو داود*
ان شاء الله يكون الموضوع حاز على رضاكم واعجابكم



_________________
عبد الرحمن العرباوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elarabawye.yoo7.com
 
معالم اسلاميه وتاريخيه في المدينة المنوره
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عبدالرحمن العرباوى :: المنتديات العامة :: المنتدي الاسلامي-
انتقل الى: